:: الأرصاد يدعو إلى أخذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من الأجواء الباردة      :: قائد قوات التحالف في وادي حضرموت: لن نسمح بالفوضى أو الدعوة للتصادم مع الجيش والامن      :: العثور على أحد المخفيين قسرا مرميا في أحد شوارع عدن وهو بحالة صحية حرجة      :: البحرية الأمريكية تعترض سفينة تهريب أسلحة متجهة إلى اليمن     

كتابات

المرأة .. بين قبح المبتزين وقساوة المجتمع الذكوري

       يمان نيوز /بقلم ألفت مصطفي المقطري 2022-11-04 01:55:24


الحقيقة المؤلمة أن قضايا الإبتزاز التي تتعرض لها الفتيات في السنوات الاخيرة انتشرت بشكل مخيف حتى اصبحت ظاهرة يجب ان يتصدى لها الجميع شعبا و حكومة ، خاصة أن التجاهل واللامبالاه خلق تمادي لدى المبتزين. 

القضايا المثارة مؤخرا تدق ناقوس الخطر بقوة في ضمير المجتمع ، بعد أن قامت بعض الفتيات للجوء لحلول نتفق او نختلف حول تلك الوسائل ، لكن لم ي صلن لذلك الحل الا بعد الخذلان الضغط النفسي و الالم المجتمعي.

اليوم استطاعت وسائل التواصل الاجتماعي تحريك ضمير المجتمع و لفت الانظار الى اخطر قضية تواجهه المجتمع والذي يجب أن يلتف حولها الصغير و الكبير و خصوصا اذا ركزنا أن هناك العديد من الفتيات لم يتمكن من اثارة قضاياهن خوفا من التشهير وان يلحق بهن سمعة ، لأن المجتمع العربي لا يرحم الفتاة.

لا انكر ان عقلية المجتمع الذكوري تشكل مشكلة كبيرة  ولكن الاكبر من ذلك هو محاولات البنات عدم فضح المبتزين و كشف امرهم ، ولم يعد امام النساء غير استخدام سلاح الاعلام لتاديب هذه الذئاب البشرية الذي فقدت انسانيتها و دينها و استخدموا اساليب متعددة  لاخفاء جرائمهم وقبحهم و سلوكهم المدان في كل الاعراف القبلية والعربية والاسلامية.

ان ابتزاز الفتيات او النساء سلوك ترفضة كل الديانات و المذاهب و القوانين وعيب اسود قبليا ويجب على الجميع أن يتصدى لهذا الفعل ولكل فعل يسيء للمرأة.
 
منقول من صفحة الكاتبة  




التعليقات